الخميس 13 يونيو 2024

العڈاب قصة كاملة

انت في الصفحة 1 من 15 صفحات

موقع أيام نيوز

فاقوا خمس بنات من النوم ووجدوا نفسهم 
قالت واحده منهم پخوف هو اي اللى حصل
ردت عليها الأخري وتدعي حور بنفس الخۏف انا مش عارفه اي إللى حصل و 
ردت نفس الفتاه الأولي وتدعي نور اخر حاجه فاكراها انى كنت راكبه المترو عشان اروح الجامعه٠٠٠٠
ردوا الاربعه التانين بنفس الوقت واحنا كمان ٠٠٠٠
نور استوني استوني يا تري كلنا كنا في نفس المترو
حور اعتقد
سمر يا تري مين جابنا هنا وهدفه اي
سحر اكيدا مخطط لكل ده
ميرا استنوا يا بنات يا تري احنا هنا ليه
نور فعلا معاها حق ٠٠٠٠٠٠٠وفجاه سمعوا صوت اقدام متجه نحوهم ٠٠٠٠
وقال بصوته الخشن صباح الخير
ولا واحده قدرت تتكلم فكأن الخۏف عنوانهم ٠٠٠٠٠٠

ثم كمل على كلامه بصوت هز اركان الغرفه قوموا يلا
كلهم قاموا وقالوا بنفس الوقت نعم نعم
قال ببرود أعصاب اجهزوا
حور پخوف ليه ليه
كان ماشي ولكنه وقف حين سمع صوتها وقال بسخريه انتي جريئه اوى يا بت
حور بلعت ريقها بصعوبه وحاولت تجمع شجاعتها وقالت بصوت عالي نوعا انا مش خاېفه من واحد زيك
نظر ليها ذلك الجشع وبرزت عروقه من الڠضب ونظرته ليها لم تبشر بالخير ابدا واقترب منها ببطئ وهو محدق فيها بشده ٠٠٠٠٠
قبض ايده وهي كانت مړعوبه بكل ما تعنيه الكلمة لدرجه انها دخلت في الحيطه من الخۏف
وباقي البنات تراقب الموقف پخوف شديد وولا واحده قدرت تتكلم خوفا من تلك الجشع وبعدين قرب اوي و ٠٠٠٠


قرب اوي منها ليضربها 
الصمت عم أرجاء المكان ومفيش الا صوت عياط حور المكتوم من شده الۏجع
حمزه بجبروباخرسي ٠٠٠٠ويا رب اسمع صوت واحده فيكم فاهمين
هزوا رأسهم وكانوا خايفين اوى من تلك الجبروت
حمزه وهو ماشي عشر دقائق وتكونوا برا ٠٠٠٠٠٠
أول ما مشي بنات جرت على حور وميرا حضنتها عالطول وحور قعدت تعياط وايد تلك الجبروت كانت معلمه علي خدها الصغير
سمر بحزن معلش يا روحي حقك عليا أنا
حور بعياط أنا مش قادره حاسه انه ضړبني بكرباج مستحيل تكون ايده ايد بنى آدم٠٠٠٠٠
كلهم قعدوا يطبطبوا عليها بس للأسف القلم كان جامد أوى ومفيش اي مواساه تداوي ۏجعها
بعد مرور عشر
 

انت في الصفحة 1 من 15 صفحات